مكانة المسجد ودوره في الإسلام

عرض المقال

  ...  

مكانة المسجد ودوره في الإسلام
2562 زائر
24/06/2008
اشرف الفيل

















مكانة المسجد ودوره في الإسلام







خطبة الجمعة لمسجد الصحابي ميدان الحجاز مصر الجديدة

ألقيت الخطبة بتاريح 12 – 1 – 2007 م

22 ذو الحجة 1427 هـ










المقدمة

الحمد لله والصلاة والسلام علي سيدنا رسول الله سيدنا محمد وآله ومن اتبع هداه إلي يوم الدين أما بعد : ـ يقول الله تعالي " إن أول بيت وضع للناس للذي ببكة مباركا وهدي للعالمين " بين الله تعالي في الآية أن المسجد هو مصدر الهداية للناس أجمعين وذلك لما له من رسالة سامية في إعلاء كلمة الله تعالي والدعوة إلي دين الله ولذلك فقد أولي الإسلام المسجد مكانة عالية تليق به من عمارة وإنشاء واعتناء بكل ما يحتاجه ويتطلبه .








· فالمسجد بيت الله وفي ذلك دلالة علي قدسية المسجد ونزاهته وخلوه من الأغراض الدنيوية وأن من يدخله لا بد أن يكون عمله خالصا لله تعالي . قال تعالي " وأن المساجد لله فلا تدعوا مع الله أحدا "








· وقد جعل الإسلام إنشاء المساجد وعمارتها ونظافتها دلالة علي الإيمان والبشري بالرحمة والرضوان قال الله تعالي " إنما يعمر مساجد الله من آمن بالله واليوم الآخر وأقام الصلاة وآتي الزكاة ولم يخش إلا الله فعسي أولئك أن يكزنوا من المهتدين " وفي صحيح مسلم من حديث عثمان " من بني مسجدا لله بني الله له في الجنة مثله " وفي صحيح البخاري من حديث أبي هُرَيْرَةَ أَنَّ رَجُلًا أَسْوَدَ أو امْرَأَةً سَوْدَاءَ كان يَقُمُّ الْمَسْجِدَ فَمَاتَ فَسَأَلَ النبي عنه فَقَالُوا مَاتَ قال أَفَلَا كُنْتُمْ آذَنْتُمُونِي بِهِ دُلُّونِي على قَبْرِهِ أو قال قَبْرِهَا فَأَتَى قَبْرَهَا فَصَلَّى عليها "

· وجعل الإسلام الذهاب إلي المسجد سبيل إلي رفع درجات العبد ففي صحيح البخاري من حديث أبي هُرَيْرَةَ " من غدا إلي المسجد أو راح أعد الله له في الجنة نزلا كلما غدا أو راح " وعنه أيضا " سبعة يظلهم الله في ظله ؛ وذكر منهم ورجل قلبه معلق بالمساجد "








· وجعل الإسلام المسجد موضع تنزل الرحمات واستجابة الدعوات قال تعالي " فنادته الملائكة وهو قائم يصلي في المحراب أن الله يبشرك بيحي مصدقا بكلمة من الله وسيدا وحصورا ونبيا من الصالحين " حتي أن الصحابة كانوا يقضون معظم أوقاتهم بالمسجد والمتأمل في آيات القرآن الكريم يجد ذلك قال تعالي " فإذا استأذنوك لبعض شانهم فأذن لمن شئت منهم واستغفر لهم الله " !!!! تأمل !!! الذين يأذن لهم النبي بالخروج من المسجد لقضاء حوائجهم والعودة إليه مرة ثانية . أمرالله تعالي النبي صلي الله عليه وسلم بالاستغفار لهم فما ظنك بمن يخرج ولا يعود !!!!

· ولذلك اعتني النبي صلي الله عليه وسلم عند قدومه إلي المدينة ببناء المسجد فبني مسجد قباء قال الله تعالي " لمسجد أسس علي التقوى من أول يوم أحق أن تقوم فيه فيه رجال يحبون أن يتطهروا والله يحب المطهرين " سورة التوبة








مسجد الرسول

المتأمل في مسجد الرسول عليه الصلاة والسلام يجد أنه كان حيا دائما وسبب حياة المسجد أنه لم يخرج عن النطاق الذي بني بسببه فقد بني الرسول المسجد وكان المقصد من بنائه إقامة الأعمال ، ولكن ما هي هذه الأعمال ؟؟؟؟؟؟

هذه الأعمال هي : ـ

1. الدعوة إلي الله تعالي

2. العبادات والذكـــــــــر

3. التعليم والتعلـــــــــــم

4. الشـــــــــــــــــــــوري

5. خدمــــــــــة المسلمين








والرسول عليه الصلاة والسلام لم يهتم ببناء الشكل إنما اهتم ببناء الأعمال ؛ ولذلك لما أراد أصحاب النبي صلي الله عليه وسلم تجديد المسجد بالحصي ( الأسمنت والجبس ) رفض النبي صلي الله عليه و سلم ، وقال ما بعثت لهذا !! أراد النبي صلي الله عليه وسلم بناء الأعمال ـ لا ـ بناء الشكل ّ!!! ومسجد الرسول صلي الله عليه وسلم لم يضاءء بالسرج إلا في السنة التاسعة من الهجرة لأن الصحابة رضوان الله عليهم لم تكن قلوبهم في الدنيا ومظاهرها بل كانت قلوبهم في الدين . ؛ ولذلك امتدح الله دنياهم فقال سبحانه " رجال لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر الله " هم يتاجرون ولكن قلوبهم ليست في التجارة بل هي في الدين !! تأمل !!








1. الدعوة إلي الله تعالي : ـ من أهم أعمال المسجد لأن الدعوة إلي الله هي روح الدين فالدين بدون الدعوة إلي الله جثة هامدة فالدعوة إلي الله تعالي هي سبب فلاح ونجاح العبد فقد قال سبحانه " وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ " فقد خص الله تبارك وتعالي هذه الأمة الداعية بالفلاح دون غيرها !! ألا تري ذلك ؟؟؟ والدعوة إلي الله هي سبب من أسباب خيرية هذه الأمة تأمل قوله تعالي " كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْرًا لَّهُم مِّنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ " ألا تري أن الله تعالي بين خيرية هذه الأمة بهذا العمل ؟؟؟ وألا تري أن الله تعالي قدم الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر علي الإيمان به !! والدعوة إلي الله هي سبب من أسباب النصر والتمكين لهذه الأمة انظر قوله تعالي ": الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِن دِيَارِهِمْ بِغَيْرِ حَقٍّ إِلا أَن يَقُولُوا رَبُّنَا اللَّهُ وَلَوْلا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُم بِبَعْضٍ لَّهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيرًا وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ " تأمل الآية التي بعدها وفيها يبين الحق سبحانه وتعالي أسباب هذا النصر والتمكين لعباده وما هي إلا صفات اتصف بها المؤمنون . تابع الآيات ...... يقول الحق سبحانه في الآية التي تليها " الَّذِينَ إِن مَّكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنكَرِ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ " ألا تري أن الله تعالي جعل الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر مع الصلاة والزكاة !!! أين نحن من هذا الأمر ؟؟ تأمل !!!!!!!!! ....







...................................... والدعوة إلي الله هي سبب من أسباب ثناء الله تعالي علي القائمين بهذا العمل تأمل الآيات " إِنَّ اللّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ اللّهِ فَاسْتَبْشِرُواْ بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ التَّائِبُونَ الْعَابِدُونَ الْحَامِدُونَ السَّائِحُونَ الرَّاكِعُونَ السَّاجِدونَ الآمِرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَالنَّاهُونَ عَنِ الْمُنكَرِ وَالْحَافِظُونَ لِحُدُودِ اللّهِ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ " ألا تري أن الله تعالي أثني عليهم ببشارته تعالي لهم !!!








2. العبادات والذكر : العمل الثاني من أعمال المسجد ـ كان الصحابة رضوان الله تعالي عليهم يشغلون أكثر وقتهم بالعبادات والذكر وكان مكانهم المفضل في المسجد . تأمل معي هذه الأحاديث !!!!! في صحيح البخاري من حديث أنس لما دخل الرسول المسجد فرأي حبلا ممدودا بين ساريتين فقال لمن هذا الحبل قالوا لزينب بنت جحش فقال ليصل أحدكم نشاطه فإذا كسل أو فتر فليقعد . ‌ وقد كان عثمان يقوم الليل بالمسجد فدخل أعمي فوقع علي عثمان تأمل !!! ! لماذا دخل الأعمي في هذه الساعة المتأخرة ؟؟؟؟ ونفس الموقف يتكرر مع عمر يقع عليه الأعمي وهو بالمسجد يصلي كل ذلك يدلك علي أن الصحابة كانوا يقضون أوقاتهم بالمسجد في العبادات والذكر ..........








3. التعليم والتعلم : ـ وهو العمل الثالث من أعمال المسجد في سنن ابن ماجة من حديث عبد اللَّهِ بن عَمْرٍو قال خَرَجَ رسول اللَّهِ ذَاتَ يَوْمٍ من بَعْضِ حُجَرِهِ فَدَخَلَ الْمَسْجِدَ فإذا هو بِحَلْقَتَيْنِ إِحْدَاهُمَا يقرأون الْقُرْآنَ وَيَدْعُونَ اللَّهَ وَالْأُخْرَى يَتَعَلَّمُونَ وَيُعَلِّمُونَ فقال النبي كُلٌّ على خَيْرٍ هَؤُلَاءِ يقرأون الْقُرْآنَ وَيَدْعُونَ اللَّهَ فَإِنْ شَاءَ أَعْطَاهُمْ وَإِنْ شَاءَ مَنَعَهُمْ وَهَؤُلَاءِ يَتَعَلَّمُونَ ويعلمون وَإِنَّمَا بُعِثْتُ مُعَلِّمًا فَجَلَسَ مَعَهُمْ .................................................. . وفي صحيح البخاري من حديث أَبَا هُرَيْرَةَ قال قام أَعْرَابِيٌّ فَبَالَ في الْمَسْجِدِ فَتَنَاوَلَهُ الناس فقال لهم النبي دَعُوهُ وَهَرِيقُوا على بَوْلِهِ سَجْلًا من مَاءٍ أو ذَنُوبًا من مَاءٍ فَإِنَّمَا بُعِثْتُمْ مُيَسِّرِينَ ولم تُبْعَثُوا مُعَسِّرِينَ " اليس هذا تعليم وتعلم ؟؟؟ وفي صحيح البخاري من حديث معَاوِيَةَ بن الْحَكَمِ السُّلَمِيِّ قال بَيْنَا أنا أُصَلِّي مع رسول اللَّهِ إِذْ عَطَسَ رَجُلٌ من الْقَوْمِ فقلت يَرْحَمُكَ الله فَرَمَانِي الْقَوْمُ بِأَبْصَارِهِمْ فقلت واثكل أُمِّيَاهْ ما شَأْنُكُمْ تَنْظُرُونَ إلي فَجَعَلُوا يَضْرِبُونَ بِأَيْدِيهِمْ على أَفْخَاذِهِمْ فلما رَأَيْتُهُمْ يُصَمِّتُونَنِي لَكِنِّي سَكَتُّ فلما صلى رسول اللَّهِ فَبِأَبِي هو وَأُمِّي ما رأيت مُعَلِّمًا قَبْلَهُ ولا بَعْدَهُ أَحْسَنَ تَعْلِيمًا منه فَوَاللَّهِ ما كَهَرَنِي ولا ضَرَبَنِي ولا شَتَمَنِي قال إِنَّ هذه الصَّلَاةَ لَا يَصْلُحُ فيها شَيْءٌ من كَلَامِ الناس إنما هو التَّسْبِيحُ وَالتَّكْبِيرُ وَقِرَاءَةُ الْقُرْآنِ أو كما قال رسول اللَّهِ " وكذا تعليم المسيء صلاته علمه النبي صلي الله عليه وسلم في المسجد والأمثلة علي ذلك كثير لا يتسع المقام لذكرها .........

4. الشوري : ـ العمل الرابع من أعمال المسجد وفي الحديث ما رايت أحدا اكثر تشاورا من رسول الله "








5. خدمة المسلمين وهذا هو العمل الخامس من أعمال مسجد النبي صلي الله عليه وسلم كان هذا في مسجحد رسول الله صلي الله عليه وسلم مثال ذلك : ـ سيدنا سعد ابن معاذ ضربت له خيمة بالمسجد لعلاجه ومات بالمسجد وقد كانت قضاء الحاجات بالمسجد كما ورد في سنن أبي داود من حديث أبي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ قال دخل رسول اللَّهِ ذَاتَ يَوْمٍ الْمَسْجِدَ فإذا هو بِرَجُلٍ من الْأَنْصَارِ يُقَالُ له أبو أُمَامَةَ فقال يا أَبَا أُمَامَةَ ما لي أَرَاكَ جَالِسًا في الْمَسْجِدِ في غَيْرِ وَقْتِ الصَّلَاةِ قال هُمُومٌ لَزِمَتْنِي وَدُيُونٌ يا رَسُولَ اللَّهِ قال أَفَلَا أُعَلِّمُكَ كَلَامًا إذا أنت قُلْتَهُ أَذْهَبَ الله عز وجل هَمَّكَ وَقَضَى عَنْكَ دَيْنَكَ قال قلت بَلَى يا رَسُولَ اللَّهِ قال قُلْ إذا أَصْبَحْتَ وإذا أَمْسَيْتَ اللهم إني أَعُوذُ بِكَ من الْهَمِّ وَالْحَزَنِ وَأَعُوذُ بِكَ من الْعَجْزِ وَالْكَسَلِ وَأَعُوذُ بِكَ من الْجُبْنِ وَالْبُخْلِ وَأَعُوذُ بِكَ من غَلَبَةِ الدَّيْنِ وَقَهْرِ الرِّجَالِ قال فَفَعَلْتُ ذلك فَأَذْهَبَ الله عز وجل هَمِّي وَقَضَى عَنِّي دَيْنِي .................................................. ..............







...... ولما وقع خلاف بين علي وفاطمة رضي الله عنهما وترك علي البيت تري أين ذهب ؟؟ وأين وجده رسول الله صلي الله عليه وسلم ؟؟؟؟ إنه وجده بالمسجد تأمل معي !! في صحيح البخاري من حديث سَهْلِ بن سَعْدٍ قال جاء رسول اللَّهِ بَيْتَ فَاطِمَةَ فلم يَجِدْ عَلِيًّا في الْبَيْتِ فقال أَيْنَ بن عَمِّكِ قالت كان بَيْنِي وَبَيْنَهُ شَيْءٌ فَغَاضَبَنِي فَخَرَجَ فلم يَقِلْ عِنْدِي فقال رسول اللَّهِ لِإِنْسَانٍ انْظُرْ أَيْنَ هو فَجَاءَ فقال يا رَسُولَ اللَّهِ هو في الْمَسْجِدِ رَاقِدٌ فَجَاءَ رسول اللَّهِ وهو مُضْطَجِعٌ قد سَقَطَ رِدَاؤُهُ عن شِقِّهِ وَأَصَابَهُ تُرَابٌ فَجَعَلَ رسول اللَّهِ يَمْسَحُهُ عنه وَيَقُولُ قُمْ أَبَا تُرَابٍ قُمْ أَبَا تُرَابٍ " .................................................. ..... وفي صحيح البخاري من حديث أَبَا هُرَيْرَةَ قال بَعَثَ النبي خَيْلًا قِبَلَ نَجْدٍ فَجَاءَتْ بِرَجُلٍ من بَنِي حَنِيفَةَ يُقَالُ له ثُمَامَةُ بن آثال فَرَبَطُوهُ بِسَارِيَةٍ من سَوَارِي الْمَسْجِدِ فَخَرَجَ إليه النبي فقال أَطْلِقُوا ثُمَامَةَ فَانْطَلَقَ إلى نَخْلٍ قَرِيبٍ من الْمَسْجِدِ فَاغْتَسَلَ ثُمَّ دخل الْمَسْجِدَ فقال أَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إلا الله وَأَنَّ مُحَمَّدًا رسول اللَّهِ " تدري لماذا اسلم الرجل ؟؟؟؟؟؟ لأنهم حينما ربطوه لم يتركوه . يقول : ـ كانوا يطعمونني التمر والحليب ويأكلون هم الدقل ( رديء التمر ) تأمل !!! ربط في ( مسجد النبي ) فوقعت عينه علي أعمال المسجد فتأثر فكانت النهاية إسلامه !!!!!!!!!!








وأهم هذه الأعمال هو الدعوة إلي الله تعالي وبترك الدعوة إلي الله تعالي يضيع أكبر ركن من أركان المسجد وأعماله لا يجوز الانشغال بالتعليم والتعلم فقط أو بالعبادات والذكر فقط كل من هذا وتلك يحتاج إلي الدعوة إلي الله تعالي ففي عصر الخلافة العباسية أغفل الخليفة عمل الدعوة واتجه إلي التعليم والتعلم وأصدر أمرا أن من يؤلف كتابا يعطه وزنه ذهبا ويأبي الله علي هذه الأمة ذلك فيأتي عدو من أعداء المسلمين ( التتار ) بعد أن امتلئت المكتبة بالكتب فاجتاحوا بلاد المسلمين وأحرقوا الكتب من دار الحكمة ببغداد وسدوا بها نهر دجلة والفرات ووطؤوها بأقدامهم !!!!!!!!!!





الدولة الفاطمية وعاصمة الخلافة فيها مصر أهملوا جانب الدعوة والتعليم والتعلم واهتموا ببناء المساجد والمآذن وبنوا ألف مئذنة وكثرت العبادات والذكر ولكن بدون الدعوة والتعليم والتعلم انتشرت الخرافات والجهل فقيض الله تعالي عدوا من دونهم ( الحملة الفرنسية ) فنصبوا مدافعهم علي المقطم وهدموا في يوم واحد ستمائة مئذنة ( راجع كتاب فتوح البلدان )



· ألقيت هذه الخطبة بدولة الإمارات العربية إمارةالشارقة في الجمعة 21 / 7 / 2006 م

· ومسجد يوسف الصحابي بميدان الحجاز بحي مصر الجديدة في الجمعة 12 / 1 / 2007 م











   طباعة 
...

...

التعليقات : تعليق

  ...  

« إضافة تعليق »

اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
9 + 3 = أدخل الكود
...

...

روابط ذات صلة

  ...  

روابط ذات صلة
المقال السابقة
المقالات المتشابهة المقال التالية
...

...

RSS

Twitter

Facebook

Youtube

الصوتيات والمرئيات

عن الشيـــــــــخ

خدمات ومعلومات

المقالات الاكثر زيارة

روابط ذات صلة

جديد

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع الشيخ أشرف الفيل                                                  Design:egypt2host.com